لاقتطاعه من #العراق، حزبا #بارزاني و #طالباني يبدأن حوارات بشأن إستفتاءٍ لاستقلال #إقليم_كردستان

أعلن مستشار المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني الحاكم في محافظة أربيل بشمال العراق، عارف رشدي، اليوم الإثنين، أن وفدا من الحزبين الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني سيبدأن جولة حوار مع الأطراف السياسية بالإقليم بشأن إجراء الإستفتاء، فيما لفت إلى أن الإستفتاء ستكون ورقة شرعية بيد شعب كردستان، حسب زعمه.

 

وقال رشدي إن "وفدا مشتركا من الحزبين سيبدأ اليوم، جولة حوار مع الأطراف السياسية الكردستانية وممثلي المكونات القومية والدينية في إقليم كردستان"، مبينا أن "الحوارات تأتي في اطار الإستعدادات لإجراء الإستفتاء بشأن تقرير مصير كردستان".

وأضاف أن "الإستفتاء هي قضية (وطنية) ومن الضروري مشاركة كافة الأطراف والمكونات فيها"، لافتا إلى انه "كلما إستجابة الأطراف السياسية والمكونات القومية والدينية والمواطنين بإجراء الإستفتاء، فسيعزز ذلك مطاليب الكردستانيين بتشكيل دولتهم المستقلة".

وأعتبر رشدي أن "الإستفتاء ستكون ورقة (شرعية) بيد شعب كردستان لتقرير مصيره في المستقبل"، مشيرا إلى أن "الإستفتاء سيكون الخطوة الأولى بإتجاه الإستقلال".

ودعا رشدي الدول الإقليمية الى "التوصل لقناعة تامة بأن إستقلال كردستان لن تشكل خطرا على أمنهم وإستقرارهم"، موضحا أنه "خلال السنوات الـ26 الماضية أثبت الإقليم أنه عامل إستقرار في المنطقة" حسب زعمه.

وقرر الحزبان الكرديان، الأحد، تشكيل لجنة مشتركة لبحث موضوع الإستفتاء مع الأطراف السياسية والمكونات القومية والدينية في كردستان بهدف تحديد موعد وآلية إجراء الإستفتاء.

على صعيد متصل أعلنت مفوضية الانتخابات والاستفتاء في كردستان، اليوم، أنها لم تتلق أي قرار بشأن إجراء الاستفتاء بخصوص استقلال الإقليم، مشيرةً إلى أن إجراء الاستفتاء بحاجة إلى إصدار قانون خاص من البرلمان الكردستاني لتحديد آليات إجرائه ونسبة المشاركين فيه.

وقال المتحدث باسم المفوضية، شيروان زرار، إنه //حتى الان لم تتلق مفوضية الانتخابات والاستفتاء في إقليم كردستان قرار تكليف بإجراء الإستفتاء من قبل الجهات المعنية في الإقليم//، مبيناً أن //إجراء عملية الاستفتاء مرتبط بمدى جدية حكومة الإقليم والأطراف السياسية الكردستانية//.

وأضاف زرار، أن //إجراء الاستفتاء بحاجة إلى إصدار قانون خاص من البرلمان الكردستاني لتحديد آليات إجرائه ونسبة المشاركين فيه والموقع الجغرافي المشمول بالاستفتاء//، موضحاً أن //إجراء الإستفتاء بحاجة أيضا لتوفير ميزانية خاصة والمستلزمات اللوجستية والكوادر المختصة//.

ومضى زرار إلى القول إن //الاستعداد لإجراء عملية الاستفتاء يحتاج إلى مدة ستة أشهر فضلا عن تعاون الأطراف المعنية ووجود إحصاء//، مؤكداً أن //إجراء الاستفتاء بحاجة أيضا إلى ترتيب البيت الكردستاني وإتخاذ قرار سياسي جدي//.

 

المصدر: السومرية نيوز

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :113,921,765

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"