علاوي: الحشد الشعبي أبلغني أن مصير أهل جرف الصخر بيد إيران ووكيلها في لبنان

الصورة: علاوي خلال المؤتمر الصحفي في بابل، اليوم.

كشف نائب رئيس نظام المنطقة الخضراء في العراق،، أياد علاوي، اليوم الاربعاء، عن توجه زعيمي ميليشيات الحشد الشعبي الى إيران، لمناقشة موضوع نازحي منطقة جرف الصخر في محافظة بابل، مشيرا الى ان المسؤولين المعنيين في إيران طلبا منهما التوجه إلى (شخص) في لبنان لمعالجة هذه القضية.

 

وقال علاوي في مؤتمر صحفي بمحافظة بابل، "تكلمت مع قيادات الحشد الشعبي، هادي العامري، وابو مهدي المهندس، وقلت لهم فلنعتبر جرف الصخر أنموذجاً وتجربة ميدانية نحقق بها مصالحة وطنية من خلال اعادة النازحين".

واوضح "اخبرت العامري والمهندس اذا كان هنالك إرهابي أو إرهابيان اثنان فهذا لا يعني ان الكل إرهابيون، حيث ان الإرهاب ينتشر في بغداد وكل مكان"، موضحا "دعوتهما الى مضيف عامر ابن الشيخ عدنان الجنابي، وتبين انهم لا يستطيعون ان يفعلوا شيئا".

واشار علاوي "قال لي أحدهما (بدون ذكر اسم المتحدث) إن إيران إرسلت دعوة لهم. فقلت له اذهبوا الى إيران وتكلموا معهم. الا ان الرجل وبعد ذهابه الى إيران والحديث معهم (الإيرانيين)، قامت الأخيرة بتحويلهم الى شخص (!) يعيش في لبنان"، مُبدياً استغرابه من ذلك بالقول "ما علاقة إيران والشخص الذي يعيش في لبنان بموضوع نازحي جرف الصخر؟!".

ولم يذكر علاوي اسم الشخص المقصود في لبنان!

وكانت القوات الحكومية قد استعادت ناحية جرف الصخر من أيدي تنظيم داعش بالكامل في 25 تشرين الأول/ أكتوبر 2014، خلال عملية أمنية كبيرة شاركت فيها جميع صنوف القوات المسلحة والأجهزة الأمنية وجهاز مكافحة الإرهاب والحشد الشعبي.

 

المصدر: وكالات

 

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :100,545,315

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"