مانشستر سيتي يهزم يونايتد وليفربول يفرط في الفوز

وسع مانشستر سيتي المتصدر الفارق إلى 11 نقطة مع أقرب منافسيه مانشستر يونايتد بعد الفوز عليه 2-1 في مباراة قمة المدينة في أولد ترافورد بينما تعادل ليفربول 1-1 مع إيفرتون في مباراة قمة أخرى بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الأحد.

 

وبات سيتي أول فريق ينتصر في 14 مباراة متتالية في دوري الأضواء في نفس الموسم وأنهى سلسلة من عدم خسارة يونايتد على ملعبه في 40 مباراة متتالية في كل المسابقات.

وتفوق سيتي على صاحب المركز الثاني يعني أنه بات من الصعب خسارة اللقب رغم أن فريق المدرب بيب جوارديولا لم يقدم عرضا يعتمد فقط على الاستحواذ بل أظهر قدرته على مواجهة أصعب التحديات.

وبدأ جوزيه مورينيو بتشكيلة هجومية ضمت أنطوني مارسيال وماركوس راشفورد من أجل دعم المهاجم روميلو لوكاكو من الجانبين.

لكن يونايتد عانى حتى يصنع أي من مهاجميه خطورة تذكر على مرمى سيتي الذي استحوذ على الكرة. في المقابل فشل فريق المدرب جوزيه مورينيو في الاحتفاظ بالكرة بسبب الافتقار لدقة التمرير.

وشكل جابرييل جيسوس، الذي لعب في الهجوم وحيدا بينما ظل سيرجيو أجويرو على مقاعد البدلاء، خطورة مبكرة على مرمى أصحاب الأرض بتسديدة تصدى لها ديفيد دي خيا حارس يونايتد وفعل رحيم سترلينج نفس الأمر حينما وجد المساحة.

وتقدم ديفيد سيلفا بهدف لسيتي من مدى قريب في الدقيقة 43 لكن ماركوس راشفورد أدرك التعادل بعد دقيقتين بعد خطأ من فابيان ديلف.

واضطر سيتي لاستبدال القائد فنسن كومباني بين الشوطين وحل إيلكاي جندوجان لاعب الوسط بدلا منه وعاد البرازيلي فرناندينيو للخلف.

وأُجبر يونايتد أيضا على الدفع بالسويدي فيكتور ليندلوف بدلا من ماركوس روخو الذي أصيب في رأسه.

ونجح نيكولاس أوتامندي في خطف هدف الانتصار لسيتي من مدى قريب في الدقيقة 54 بعدما حاول روميلو لوكاكو تشتيت الكرة بشكل سيء.

وقبل 5 دقائق من النهاية أنقذ إيدرسون حارس سيتي تسديدة قوية من مدى قريب من لوكاكو ليهدر يونايتد فرصة لا تصدق.

وأصبح رصيد سيتي 46 نقطة من 16 مباراة وبفارق 11 نقطة عن يونايتد صاحب المركز الثاني بينما يأتي تشيلسي حامل اللقب ثالثا وله 32 نقطة ثم ليفربول 30 نقطة.

* ليفربول يهدر الفوز

وأبدى الألماني يورجن كلوب مدرب ليفربول غضبه بعد التعادل 1-1 مع إيفرتون بينما سجل وين روني قائد إنجلترا السابق هدف التعادل من ركلة جزاء بعد هدف رائع في الشوط الأول من المصري محمد صلاح.

ووضع هذا الهدف صلاح في صدارة هدافي المسابقة برصيد 13 هدفا وبفارق هدف واحد عن هاري كين مهاجم توتنهام هوتسبير.

وهدف روني هو الأول في هذه القمة منذ نحو 14 عاما حيث قال مهاجم مانشستر يونايتد السابق ”من الجيد دائما التسجيل في مرمى ليفربول بصرف النظر عن أي فريق تلعب له“.

وفي وقت سابق تعادل ساوثامبتون 1-1 مع ضيفه أرسنال حيث سجل تشارلي أوستن لأصحاب الأرض بعد 3 دقائق من البداية لكن أوليفييه جيرو أدرك التعادل بضربة رأس بعد مشاركته في الشوط الثاني.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :100,552,212

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"