الألعاب النارية في بغداد تسببت ببتر أيادي أطفال وفقدان البعض البصر

أعلنت وزارة الصحة العراقية الاثنين أن الألعاب النارية في بغداد تسببت ببتر أيادي أطفال وفقدان البعض البصر وحدوث تشوهات.

 

ونقل موقع “السومرية نيوز″ عن المتحدث باسم الوزارة سيف بدر القول إن “الألعاب النارية والمفرقعات التي شهدتها بغداد أمس، بمناسبة ليلة رأس السنة الميلادية، أدت إلى حدوث كوارث وفواجع بالنسبة لبعض العوائل، حيث وقعت إصابات بالغة بين أبنائها بسبب سوء استخدامها”.

وأضاف بدر أن “هذه الألعاب أدت إلى بتر أيادي عدد من الأطفال وتشوهات في الوجه، إضافة إلى فقدان البعض منهم البصر”، داعياً إلى “الابتعاد عن هذه الألعاب التي تؤدي إلى أضرار بالغة”.

وأعلنت دائرة صحة الرصافة في بغداد اليوم تسجيل 120 إصابة بسبب الألعاب النارية خلال ليلة رأس السنة.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :100,550,707

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"