عقوبات أميركية على 5 شركات إيرانية لمشاركتها في صنع الصواريخ البالستية

الصورة: النظام يواصل مشاريعه التسليحية والشعب تطحنه مصاعب الحياة.

أعلنت الإدارة الأميركية، الخميس، فرض عقوبات مالية على خمس شركات ايرانية بعد اتهامها بالمشاركة في برنامج صناعة الصواريخ البالستية الإيرانية.

 

وجاء في بيان صادر عن وزير الخزانة الأميركية ستيفن منوتشين ان خمس شركات صناعية، هي فروع لمجموعة الشهيد باقري الصناعية التي سبق وان وضعت على اللائحة السوداء الأميركية، قد وضعت ايضا على هذه اللائحة، الامر الذي يجمد كل اصولها في الولايات المتحدة، ويمنع اي تعامل تجاري معها، كما يمنع دخولها الى النظام المالي الأميركي.

والشركات هي شركة الشهيد خرازي الصناعية، وشركة الشهيد سانيخاني الصناعية، وشركة الشهيد مقدم الصناعية، ومركز الشهيد الاسلامي للبحوث، وشركة الشهيد شوستاري الصناعية.

وهذه الشركات متهمة بتطوير وصنع معدات للصواريخ البالستية الايرانية تتضمن انظمة دفع وتوجيه وغيرها من المعدات الخاصة بالدعم على الارض.

وقال وزير الخزانة الأميركية في بيانه “ان هذه العقوبات تستهدف كيانات اساسية متورطة في برامج الصواريخ البالستية التي تعطيها ايران اولوية على حساب البحبوحة الاقتصادية للشعب”.

وتابع البيان “ان الولايات المتحدة ستواصل مواجهة النوايا الخبيثة للنظام الايراني عبر اضافة عقوبات تستهدف الخروقات لحقوق الانسان”.

ويشير منوتشين بذلك الى التظاهرات الاحتجاجية الاخيرة التي جرت في ايران واوقعت اكثر من 20 قتيلا.

وكان مسؤول في الادارة الأميركية اعلن، الأربعاء، ان واشنطن عازمة على “استخدام كل مصادر المعلومات التي تملكها لجمع معلومات ملموسة عن الذين يقفون خلف القمع، ويمسون حقوق الانسان، ويستخدمون العنف ضد المتظاهرين، لتسليم هذه المعلومات الى آليتنا التي تختار العقوبات”.

 

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :100,558,930

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"