المخابرات الأميركية تحذر: كوريا الشمالية تستطيع ضربنا خلال أشهر

حذر مدير وكالة المخابرات المركزية الأميركية، مايكل بومبيو، من اقتراب امتلاك كوريا الشمالية قدرة على تهديد نووي للولايات المتحدة الأميركية.

وقال مدير وكالة المخابرات الأميركية في مقابلة مع قناة "سي. بي.إس" الأميركية إن بيونغ يانغ تفصلها "عدة أشهر" عن امتلاك القدرة على توجيه تهديد نووي للمدن الأميركية.

وسأل المذيع مدير المخابرات أدلى في تشرين الأول/ أكتوبر من العام الماضي بتصريح مماثل حول قدرة بيونغ يانغ الصاروخية وتهديدها للمدن الأميركية، فقال بومبيو: "كل شيء لا زال كما هو.. نعم عدة أشهر لا أستطيع أن أقول أكثر".

وأكد مدير وكالة المخابرات على أن "واشنطن لديها تقييم متطور للجاهزية القتالية للقوات المسلحة الكوريا الشمالية"، ردا على الاتهامات التي تقول بأن التقليل من شأن قدرات بيونغ يانغ النووية يمثل فشلاً لجهاز الاستخبارات الأميركية.

ولم يجب بومبيو على سؤال بخصوص ما إذا كانت الولايات المتحدة حصلت على أي معلومات من الجندي الكوري الشمالي الذي نجا مؤخرا بعد هروبه من بلاده إلى كوريا الجنوبية.

 

 المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :110,636,166

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"