السودان يجدد شكواه ضد مصر بشأن «مثلث حلايب»

جدد السودان الإثنين شكواه ضد مصر للأمم المتحدة في شأن النزاع على «مثلث حلايب» الحدودي، واستخدام مياه نهر النيل الذي يمر بأراضي البلدين، وفق ما أعلنت وزارة الخارجية السودانية.

 

جاء ذلك في الرسالة التي بعثها مندوب السودان الدائم لدى مجلس الأمن عمر دهب إلى رئيس المجلس في نيويورك.

ونقلت وكالة «سبوتنيك» عن الناطق باسم الخارجية السودانية، قريب الله خضر قوله أن «السودان جدد الشكوى الخاصة بمثلث حلايب».

وأضاف البيان أن «مندوب السودان الدائم، طلب من رئيس مجلس الأمن، توزيع خطاب السودان على أعضاء المجلس باعتباره وثيقة من وثائقه»، متابعاً: «السودان ظل يجدد هذه الشكوى منذ العام 1958، في ظل رفض الجانب المصري التفاوض أو التحكيم الدولي في شأن مثلث حلايب».

ويقع المثلث بين مصر وجارها الجنوبي، ويطالب السودان مصر بهذه المنطقة منذ 1958، فيما تقول القاهرة أنها «أراض مصرية». ولم تذكر  الخارجية السودانية الإجراء الذي تريد من الأمم المتحدة اتخاذه.

ورفضت مصر في العام 2016 طلباً من الخرطوم، لبدء مفاوضات لتحديد الأحقية في السيادة على المثلث أو السعي إلى التحكيم الدولي.

واستدعى السودان سفيره في مصر للتشاور الخميس الماضي. ونقلت وكالة «أنباء الشرق الأوسط» الرسمية عن وزير الخارجية قوله أن «الإخطار باستدعاء السفير تضمن إشارة إلى النزاع الحدودي».

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :100,558,967

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"