نائب إيراني يعلن اعتقال 3700 شخص خلال الاحتجاجات

صرح نائب برلماني إيراني الثلاثاء بأنه جرى اعتقال 3700 شخص خلال موجة الاحتجاجات الأخيرة ضد الحكومة والمؤسسة الدينية.

 

ونقل السياسي الإصلاحي محمود صادقي هذا الرقم، الذي يعد أعلى بكثير مما كان يُعتقد، عن قائمة متوفرة لدى جهاز الاستخبارات ووزارة الداخلية.

وقال صادقي في مقابلة مع وكالة “إيكانا” الإخبارية إنه يتعين على السلطات إبلاغ ذوي المعتقلين على وجه السرعة.

وكان يعتقد أن عدد الذين جرى اعتقالهم خلال الاحتجاجات يتراوح بين ألف و1800 .

وكانت الاحتجاجات المناهضة للحكومة بدأت أواخر كانون أول/ديسمبر وانتشرت في مدن في أنحاء إيران.

وقد خرج المتظاهرون الى الشوارع في 28 كانون أول/ديسمبر للاحتجاج على الأوضاع الاقتصادية وسياسات طهران في الشرق الاوسط والمؤسسة الدينية في البلاد.

وقتل 18 متظاهرا في الاضطرابات التي تلت ذلك، وتوفي اثنان آخران نتيجة لحادث أثناء الاحتجاجات.

وفى الوقت نفسه تم الافراج عن أكثر من 200 متظاهر محتجز معظمهم من الطلبة وفقا لما ذكره القضاء.

ومن المتوقع إطلاق سراح المزيد، إلا أن النظام القضائي قال إنه لن يطلق سراح أي شخص كان يقود أعمال الشغب.

وقد يواجه اعضاء من منظمة مجاهدي خلق الايرانية، وهي مجموعة منشقة في المنفى تحملهم الحكومة المسؤولية عن موجة الاحتجاج، عقوبة الاعدام.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :100,558,936

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"