رئيس مجلس تشخيص مصلحة نظام الولي الفقيه يتعرض لخطأ طبي فادح

محمد مجيد الأحوازي

كشفت صحيفة إيرانية عن تعرض رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام لخطأ طبي فادح.

 

وقالت صحيفة "قانون" الإصلاحية إن محمود هاشمي شاهرودي خضع لعملية جراحية من المفترض أن تكون لإزالة غدة، لكن الأطباء أزالوا إحدى كليتيه بصورة خاطئة؛ لذلك أوصى الأطباء بأن يذهب إلى الخارج للعلاج.

يذكر أن شاهرودي زار ألمانيا مؤخرا بصورة سرية للعلاج بعد هذا الخطأ الطبي، لكنه قطع علاجه في مستشفى هانوفر شمال ألمانيا، وعاد إلى طهران؛ خوفا من اعتقاله، بعدما تقدم رئيس حزب الخضر الألماني وضحايا إيرانيون بشكوى ضده؛ بسبب جرائم إنسانية شارك فيها ضد معارضي النظام، عندما كان يتبوأ منصب رئيس السلطة القضائية في إيران.

 

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :104,950,264

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"