خسائر المجموعة تصل لنحو 50 مليون دولار، «أم بي سي» السعودية تعلن وقف بثّ الدراما التركية لأغراض ليست مهنية ولا تجارية بحتة

أعلنت مجموعة «MBC» السعودية (خاصة)، أمس الإثنين، أن قنواتها أوقفت بثّ الدراما التركية، التي تحظى بنسبة مشاهدة عالية في أنحاء الشرق الأوسط.


وقال المتحدث باسم المجموعة، مازن حايك، إنه تم اتخاذ قرار «وضعت بموجبه كافة الأعمال الدرامية التركية كلياً خارج القنوات المنتمية إلى المجموعة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وذلك اعتباراً من مطلع آذار/مارس الحالي، وحتى إشعارٍ آخر»، حسب موقع «العربية نت».

واعتبر حايك أن «من شأن هذا القرار أن يُسهم في تحفيز إنتاج المزيد من المحتوى الدرامي العربي والخليجي النوعي والعالي الجودة».

وأضاف أن «تكلفة إنتاج الحلقة في المسلسل العربي تتراوح بين 40 ألفا إلى 100 ألف دولار تقريباً، بينما قد تصل تكلفة إنتاج الحلقة الدرامية التركية الواحدة إلى نحو 250 ألف دولار وأكثر».

فيما نقلت صحيفة «النهار» اللبنانية، عن حايك، قوله إن «ثمة قرارا يشمل محطات وبلداناً يتعلّق بوقف بثّ الدراما التركية».
ورفض التطرق إلى هوية مَن يقف تحديداً خلف هذا القرار أو الجهة المباشرة التي اتّخذته، داخل المؤسسة أو خارجها.

ومضى حايك قائلا إن «القرار يشمل قنوات تلفزيونية إقليمية عدّة، ويتخطّى كونه قراراً مهنياً وتجارياً بحتاً».
ونقلت «النهار» عن خبراء أن الخسائر المترتّبة على هذا القرار للمجموعة السعودية قد تتجاوز 50 مليون دولار، بين تكلفة إنتاج لم ينتهِ بعد عرضه على القنوات المتعدّدة، وإعلانات، ومحتوى بديل، ومحتوى منتّج، إضافة إلى انخفاض نسب المُشاهدة وانعكاساتها البرامجية والتجارية. 


وأوضحت أن هذا القرار يعني وقف نحو 6 مسلسلات تركية الآن عن العرض على MBC1 وMBC4 وMBC دراما، مما سيكبّد المجموعة خسائر كبيرة.


المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :110,201,697

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"