العالم يزهد في "الديون الأميركية"

أظهرت بيانات صادرة عن وزارة الخزانة الأميركية إن إجمالي حيازة دول العالم من سندات الخزانة الأميركية يواصل الانخفاض للشهر الثالث على التوالي.

وقال تقرير للخزانة نشر يوم الخميس إن إجمالي حيازة دول العالم من السندات بلغ في كانون الثاني/ يناير الماضي 6.26 تريليون دولار، منخفضا من 6.284 تريليون دولار في كانون الأول/ديسمبر الماضي، بعد أن سجلت مستوى قياسيا عند 6.32 تريليون دولار في تشرين الأول /أكتوبر 2017.

وبحسب نتائج التقرير، خفضت الصين حيازتها من السندات في كانون الثاني/ يناير إلى أدنى مستوى في 6 أشهر، حيث سجلت 1.168 تريليون دولار، مقابل 1.184 تريليون دولار في كانون الأول/ديسمبر الماضي.

لكن الصين، ما تزال تحافظ على موقعها كأكبر دولة مالكة للسندات الأميركية، تليها في المرتبة الثانية اليابان، التي بلغت حيازتها 1.065 تريليون دولار، فيما احتلت آيرلندا المرتبة الثالثة بـ 327.5 مليار دولار في كانون الثاني/يناير الماضي.

وجاءت روسيا في المرتبة الـ16 عالميا بإجمالي امتلاكات قيمتها 96.6 مليار دولار، مقابل 105.7 مليار دولار بلغتها في تشرين الثاني/نوفمبر 2017

عربيا، تصدرت السعودية الدول العربية من حيث حيازة سندات الخزانة الأميركية، لكن ترتيبها تراجع إلى المرتبة الـ 12 عالميا، بامتلاكها سندات في كانون الثاني/يناير الماضي بقيمة 143.6 مليار دولار، مقابل 147.4 مليار دولار في الشهر السابق له.

فيما حافظت الإمارات على تصنيفها في المرتبة الثانية عربيا، وعلى المرتبة الـ22 عالميا، وانحفض حجم حيازتها من السندات في كانون الثاني/يناير الماضي إلى 55.1 مليار دولار، بينما جاءت الكويت في المرتبة الثالثة عربيا والـ29 عالميا بحيازة سندات بقيمة 36.8 مليار دولار.

وما تعلنه الخزانة الأميركية في بياناتها الشهرية، هو استثمارات الدول المدرجة في التقرير في أذون وسندات الخزانة فقط، ولا تشمل الاستثمارات الأخرى لهذه الدول في الولايات المتحدة، سواء كانت حكومية أو خاصة.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,685,264

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"