ليفربول يعيد رسم سياساته.. من أجل صلاح

أكدت صحيفة "تيلغراف" البريطانية أن نادي ليفربول الإنجليزي لن يستغني عن نجمه المصري محمد صلاح تحت أي ظرف كان، وذلك على الرغم من صعوبة تلك المهمة وسط التألق اللافت لنجم الفريق.

 

 ورفعت أهداف صلاح الـ36 في موسمه الأول مع ليفربول، مكانته على الصعيد العالمي، وقادت لتنبؤات بأن رحيله لأحد عمالقة أوروبا مثل ريال مدريد أو برشلونة الإسبانيين، مسألة وقت لا أكثر.

ونجح عملاقا إسبانيا بإغراء عدد من نجوم ليفربول، في السابق، على رأسهم الإسباني تشابي ألونسو الذي ذهب لريال مدريد، والأرجنتيني خافيير ماسكيرانو، والأوروغواياني لويس سواريز، وأخيرا البرازيلي فيليبي كوتينيو، الذين فضلوا الرحيل لبرشلونة.

وأكدت الصحيفة أن ملاك النادي الأميركيين، الذين يديرون ليفربول ضمن مؤسسة فينواي الرياضية، بالإضافة إلى لمدرب الألماني يورغن كلوب، يهدفون لجعل ليفربول ناديا يستقطب النجوم، بدلا من أن يكون عتبة لهم، للانتقال لاحقا إلى أندية أكبر.

وتتبقى 4 أعوام على عقد صلاح الذي وقعه الصيف الماضي، ومنذ ذلك الحين ارتفعت قيمة اللاعب كثيرا، وبالإمكان ارتفاع قيمته أكثر في حال تألقه مع المنتخب المصري في كأس العالم بروسيا.

وستساعد العوائد التي حصل عليها النادي من صفقة انتقال كوتينيو لبرشلونة، التي قاربت 200 مليون دولار، وعوائد الوصول إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، والتي بلغت 70 مليون دولار حتى الآن، على إضافة دفعة مادية للـ"حمر" للحفاظ على النجم المصري.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :104,652,368

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"