الصحة العالمية توصي بالحد من الدهون المشبعة والمتحولة لخفض الإصابة بأمراض القلب

قالت منظمة الصحة العالمية يوم الجمعة إن على البالغين والأطفال ألا يتناولوا أكثر من 10% من السعرات الحرارية اليومية في شكل دهون مشبعة، مثل الموجودة في اللحم والزبد، و1% من الدهون المتحولة وذلك للحد من خطر الإصابة بأمراض القلب.

وتهدف مسودة توصيات للمنظمة، هي الأولى منذ عام 2002، إلى الحد من الإصابة بالأمراض غير المعدية وعلى رأسها أمراض القلب، التي يعتقد أنها مسؤولة عن 72% من عدد الوفيات السنوية في العالم والذي يبلغ نحو 54.7 مليون حالة وفاة، كثير منها قبل سن السبعين.

وقال ﻓﺮاﻧﺴﻴﺴﻜﻮ ﺑﺮاﻧﻜﺎ ﻣﺪﻳﺮ إدارة اﻟﺘﻐﺬﻳﺔ ﻣﻦ أﺟﻞ اﻟﺼﺤﺔ واﻟﺘﻨﻤﻴﺔ بمنظمة الصحة العالمية ”تعد الأنظمة الغذائية التي تتضمن أحماضا دهنية مشبعة ومتحولة مصدر قلق خاص لأن تناولها بمعدلات كبيرة مرتبط بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية“.

وأضاف أن التوصيات بنيت على أدلة علمية تم التوصل إليها بعد دراسة استمرت 15 عاما.

وتوجد الدهون المشبعة في أطعمة من مصادر حيوانية مثل الزبد وحليب الأبقار واللحم والسلمون وصفار البيض، وأيضا في بعض المنتجات المستخلصة من نباتات مثل الشيكولاته وزبدة الكاكاو وجوز الهند وزيت النخيل.

أما الدهون المتحولة فموجودة بشكل طبيعي في اللحوم ومنتجات الألبان، لكن مصدرها الرئيسي صناعي وتوجد في الأطعمة المخبوزة والمقلية مثل البطاطا (البطاطس) والدوناتس والمقرمشات والزيوت المهدرجة جزئيا والدهون التي تستخدمها عادة المطاعم والباعة الجائلون.

وقالت المنظمة إن إجمالي الدهون التي يتم استهلاكها يجب ألا يتعدى 30% من إجمالي الطاقة التي يحصل عليها الفرد لتجنب اكتساب وزن زائد غير صحي.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,394,298

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"