"كيم جونغ أون" يقف لالتقاط صور سيلفي في سنغافورة قبل القمة مع ترمب

لاحق سنغافوريون منبهرون الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون يوم الأحد قبل أن يدركوا أن هذا الرجل البدين ذا الشعر الأسود الأملس قرب فندق مارينا باي ساندس ليس سوى شخص يقلده.

وقال ساجار أدموت الذي يزور سنغافورة من مومباي بالهند بعد أن التقط عدة صور ذاتية (سيلفي) مع هذا الشبيه وخلفهما خليج المدينة ”كان يبدو وكأنه كيم جونغ أون الحقيقي ولكن أدركت فيما بعد إنه ليس الشخصية الحقيقية“.

وأضاف“ عندما تراه يصعب جدا اكتشاف الأمر“.

ويطلق هذا الرجل الاسترالي الصيني الذي يقلد الزعيم الكوري الشمالي على نفسه اسم هاوارد إكس فقط وقال إنه يتمني نجاح القمة بين كيم والرئيس الأميركي دونالد ترمب للتفاوض على إنهاء برنامج كوريا الشمالية النووي.

وظهر هاوارد إكس أيضا بوصفه كيم في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في جانجن يونغ بكوريا الجنوبية في شباط/فبراير ليصيب قائدات التشجيع الكوريات الشمالية بالحيرة واللائي اعتقدن في بادئ الأمر أن زعيمهم وصل إلى استاد الهوكي.

وقال هاوارد إكس إن ظهور كيم كثالث زعيم لكوريا الشمالية في 2011 كان مربحا بالنسبة له حيث بدأ مسيرة جديدة في الأفلام والإعلانات التجارية ومهام خاصة معظمها في مسقط رأسه في هونغ كونغ.

وأضاف ” قلت إن هذا الرجل يشبهني إلى حد كبير وأعتقد أن من الضروري أن أفعل شيئا بهذا وأجمع بعض المال“.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,684,930

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"