روما تفتتح قصر نيرون، الأحد

تقرر إعادة افتتاح القصر الذهبي الذي شيده الامبراطور نيرون لنفسه بعد هلاك نصف روما القديمة في حريق، أمام الزوار في العاصمة الايطالية، غداً الاحد، على الرغم من أن أعمال التجديد لم تنته بعد.

وأطلق على القصر الرئيسي "دوموس أوريا" أو "البيت الذهبي" وكان يضم ذات يوم بحيرة صناعية لكنه أغلق عام 2005 لاجراء اصلاحات طارئة وأعيد افتتاحه في 2007 قبل أن يغلق مرة أخرى.

وبدءا من الأحد يستطيع الزوار القيام بجولة في هذا الموقع الذي بني قبل 2000 عام تقريبا حيث سيتم تزويدهم بخوذات واقية وسيقوم أحد المتخصصين في الاثار بارشادهم.

وهذا القصر هو ثاني المعالم الاثرية في روما التي تفتح امام الجمهور اثناء أعمال الترميم. وأقيم جسر حول نافورة تريفي للسماح للسائحين بالاقتراب منها بينما تحظى واجهتها الرخامية بعمليات ترميم بكلفة 2.2 مليون يورو (2.79 مليون يورو).

وتعد رعاية ثروة الفن والعمارة في ايطاليا والتي تعود الى آلاف السنين مشكلة مزمنة في البلاد.

وخصصت ايطاليا 18 مليون يورو (22.79 مليون دولار) لترميم قصر نيرون منذ عام 2006 وهو ما تم وضعه في الاعتبار عند اتخاذ قرار فتح القصر امام الزوار في عطلات نهاية الاسبوع عندما تحصل أطقم الترميم على أجازة.

وقالت المسؤولة الأثرية في روما، مارياروياريا باربيرا "هذا التمويل يأتي من الدولة بحيث يسهم جميع المواطنين دافعي الضرائب في انجاز هذه الأعمال."

وجدد وزير الثقافة الإيطالي داريو فرانتشيسكيني الدعوة من أجل الاستثمار الخاص والعام في "الأصول الثقافية" في ايطاليا.

 

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :113,928,047

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"