الأسباب طائفية وعنصرية لإحداث التغيير السكاني، "بيئة ديالى": نصف حرائق البساتين "متعمدة"

أكدت دائرة بيئة محافظة ديالى، شمال شرق العاصمة العراقية، اليوم الاثنين، أن نصف حرائق البساتين التي تندلع داخل المحافظة "متعمدة"، فيما اشارت الى ان السبب الرئيسي ورائها هي عمليات التجريف.

 

وقال مدير بيئة ديالى، عبدالله الشمري، إن دائرته "تتابع بقلق بالغ ارتفاع واضح لمعدلات حرائق البساتين خلال الاعوام الماضية والتي بلغت مستويات عالية جداً خاصة في بعقوبة ومحيطها".

واضاف ان "نصف حرائق البساتين والتي بلغت العشرات بالاشهر الماضية متعمدة من اجل تجريف تلك البساتين وتحويلها الى قطع سكنية"، حسب قوله.

واشار مدير بيئة ديالى الى "خطورة ما يحدث للبساتين في المحافظة ككل باعتبارها تمثل حزاماً أخضراً للمدن والارياف ولها تاثير مباشر على البيئة"، مؤكدا ضرورة "تفعيل القوانين للحد من ظاهرة التجريف للبساتين لانها اذا ما استمرت ستخلق أزمة بيئية كبيرة".

وشهدت ديالى في السنوات الاخيرة ارتفاعاً مطّرداً في معدلات حرائق البساتين خاصة في مدينة بعقوبة ومحيطها.

وعلَّق محرر الشؤون المحلية في صحيفة وجهات نظر على ما جاء بحديث مدير دائرة البيئة في محافظة ديالى بالقول إن الجميع يعرف أن مدن المحافظة تقع ضمن حزام التغيير السكاني الواسع المطلوب إحداثه في العراق، والجاري تنفيذه من قبل السلطات الرسمية بواسطة أجهزتها المختلفة والميليشيات التابعة لها، لافتاً الانتباه إلى أن إدارة المحافظة وشرطتها وأجزتها الأمنية تقع تحت السيطرة الكاملة لميليشيات بدر الإرهابية.

وأضاف أن تغيير جنس الأراضي من زراعي إلى عقاري ليس هو السبب الأساس في هذه الحرائق المتعمّدة، لأن البساتين التي تتعرض إلى هذه الجرائم ليست في نطاق المدن، حتى يتم تحويلها إلى مناطق سكنية، بل تقع في نطاق القرى الزراعية التي لن تجد من يشتري أراضيها في حال تحوَّلت إلى قطع سكنية.

وأكد محرر الشؤون المحلية أن الدوافع الإجرامية الطائفية والعنصرية هي التي تتسبب في هذه الحرائق، حيث جرى تدمير مئات الدونمات من الأراضي الزراعية الخصبة والبساتين المثمرة عالية القيمة إلى حطام بسبب الحرائق التي تفتعلها عناصر ميليشياوية معروفة، بالتزامن مع الاستهداف الدائم لأبناء ديالى وخاصة من العرب السنة القاطنين في تلك القرى عبر حملات القتل والاعتقال المنظّمة والتصفيات الجسدية.


المصدر 

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,747,902

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"